-->

صياد يطلق النار على غزالة ليكتشف انه نجله .. ماذا حدث؟؟

صياد يطلق النار على غزالة ليكتشف انه نجله

صياد يطلق النار على غزالة ليكتشف انه نجله .. ماذا حدث؟؟

في حادثة غريبة حيث تحولت عائلة الصياد الذي كان في رحلة صيد هو عائلته فقام بإطلاق النار على غزالة ، ولكن تبين بعد ذلك أنه ابنه الشاب ، وقع هذا الحادث في ولاية "أوهايو" الأمريكية.


الأب  "برادلي سميث" الذي يبلغ من العمر 63 عاماً، ونجله "أندرو سميث"، البالغ من العمر 28، كانا في الغابة لممارسة هواية الصيد، وعندما جاء وقت الغروب، وفي هذا الوقت اعتقد الأب أن نجله الشاب غزالاً فقام بإطلاق النار علية. حس ما أفادت الشرطة.


الرصاصة التي أنهت حياة نجله، كان الأب برفقة مجموعة من الصيادين وفي التقرير الذي ادلى فيه الأب المتعود على الصيد منذ 30 عام هو ومجموعة من الصيادين، حيث قال أن ابنه لم يكن مرتدياً ملابس الصيد البرتقالية، وهذا يعتبر شرط مهم بأن بارتداء الملابس البرتقالية في الصيد في تلك الولاية.


وقالت الناطقة باسم شرطة مقاطعة " ديلاواير" التي أعربت عن حزنها الأليم بهذه الحادثة، أن الأب ظن أنه يطلق النار على غزال، لكنه اخطأ وأصاب نجله، ووصفت تلك الحادثة بـ"المأساوي"، كما أعلنت الشرطة أنه لم يتم توجيه أي اتهامات للأب "برادلي سميث".


DaliaSameer
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مسك الحياة .

جديد قسم : مجتمع

مسك الحياة


موقع مسك الحياة متابعة لأخر الأحداث وأهم الأخبار نسعى لتقديم التفاصيل الكاملة لجميع البطولات المحلية والعالمية عبر موقعنا مسك الحياة .