القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

رقم خيالي أنفقة المصريون خلال عطلة العيد

جنيهات

رقم خيالي أنفقة المصريون خلال عطلة العيد

 يقدر إجمالي إنفاق المصريين خلال عطلة عيد الأضحى بأكثر من 35 مليار جنيه إسترليني ، في الفترة من الأحد الماضي إلى ليلة السبت. يأتي ذلك في وقت يستمر تأثير جائحة كورونا في التأثير على جميع الاقتصادات ، وخاصة قطاعات البيع بالتجزئة.


قال نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري يحيى أبو الفتوح ، في تصريحات أمس ، إن إجمالي المبالغ المسحوبة عبر أجهزة الصراف الآلي التابعة للبنك الأهلي بلغ نحو 19 مليار جنيه ، من خلال 9 ملايين عملية سحب ، مكان محجوز. خلال الأسبوع الماضي.


وقال إن الأرقام تشير إلى أن إجمالي المبلغ الذي تم سحبه من جميع أجهزة الصراف الآلي المملوكة لجميع البنوك العاملة في مصر بلغ حوالي 35 مليار جنيه إسترليني خلال عطلة عيد الأضحى ، خاصة وأن البنك الأهلي يمثل 40٪ من إجمالي أجهزة الصراف الآلي. موزعة في جميع محافظات مصر. وهذا يعني أن إجمالي المبلغ المسحوب من أجهزة الصراف الآلي لبنوك غير البنك الأهلي المصري كان حوالي 16 مليار جنيه إسترليني.

 

في الوقت نفسه ، كشف رئيس قطاع التجزئة المصرفية في بنك القاهرة ، محمد ثروت ، عن أن إجمالي المبلغ المسحب من ماكينات الصرف الآلي بالبنك بلغ نحو 4 مليارات جنيه إسترليني خلال فترة الإجازة. بلغ إجمالي أجهزة الصراف الآلي التابعة لبنك القاهرة حوالي 1200. جهاز صراف آلي.


تشير بيانات البنك المركزي المصري إلى أن الودائع في البنوك المصرية وصلت إلى مستوى 4.5 تريليون جنيه بنهاية أبريل ، مقابل نحو 4.4 تريليون جنيه في نهاية مارس ، بزيادة بنحو 2 ، 27٪.


وأرجع البنك المركزي المصري الزيادة إلى توجه المصريين للاستثمار في الودائع المصرفية في أوقات الركود والانكماش ، بالإضافة إلى ارتفاع معدلات التضخم واستخدام الأموال الفائضة في جنة الاستثمارات الآمنة والمربحة التي تدر عائدًا تمتص الآثار التضخمية.


هذا بالإضافة إلى قدرة البنك المركزي المصري على القضاء تمامًا على السوق السوداء للعملات بعد قرار تحرير سعر الصرف وإنهاء عمليات "الدولرة". بالإضافة إلى قوة البنوك المصرية من حيث حقوق الملكية ودعمها للاقتصاد المصري من خلال حزم التحفيز التي أطلقها البنك المركزي منذ بداية الربع الأول من العام الماضي والتي ساعدت الاقتصاد المصري على تجاوز السلبيات. تداعيات وباء فيروس كورونا.

المصدر / وكالات

تعليقات