القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

إنهاء حياة دب قطبي بسبب سوء حالتة الصحية

 

ذكرت إدارة حديقة الحيوان الواقعة في مقاطعة ميلووكي بولاية ويسكونسن الأمريكية، أنها تريد إنهاء حياة دب قطبي الذي يعيش في حديقة حيوانات في منطقة امريكا الشمالية في ظل وجود مبرر مقنع.

يعتبر الدب القطبي الأكبر سناً والذي قررت الإدارة ان تنهي حياته بسبب تردي الحالة الصحية التي كان يعاني منها هذا الدب، مما سمح لتلك الإدارة أن تقوم بإنهاء حياته بدون تأخير أن استئناف العلاج.

هذا الدب الأنثى والذي يحمل اسم ليلى الثلجية والمعروف عمرها 36 عاماً لا تعتبر طاعنة في السن ولكن الحالة الصحية لها قد تزمتت مما يعني ان الإدارة تريد ان تتخلص منه لأن العلاج مكلف في الوقت والجهد.

 وبهذا الخبر خيم الحزن على الكثير من الذين يعشقون الدب الثلجي ويتنعمون برؤيته ، ولهذا الدب الثلجي أثر كبير على الجميع لكن دون جدوى في الخلاص منه في الوقت الذي لا تستطيع الدببه العيش أكثر من ذلك.

 والجدير بالذكر ان متوسط الحياة التي يعيشها الدببه في الأماكن القطبية والتي تعتبر طليقة يتاروح فيها العيش 23 ونصف العام ، أم الدببة الأخرى التي تعيش في البراري يتراوح عمرها في العيش بين 15 و 18 عام فقط.

كما أن ليس كل البلاد التي فيها الدب القطبي بل يتواجد فقط في أمريكا الشمالية عند الثلوج هناك فهذا هو اماكن العيش لها فقط وبالنسبة للبلدان الأخرى لا تتمكن هذه الدببة من العيش فيها.

تعليقات