القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

عثمان يعود من جديد وينقد تورغروت من الأسر

متابعين دراما المؤسس عثمان المرحلة الجديدة دراما 67 بجودة عالية HD دون تقطيع، ينتظر عشاق المسسلسلات التركية هذه الليلة دراما عثمان المرحلة الجديدة للحلقة 67 ، هذا الدراما الذي سيكون بجودة عالية للجميع بدون تقطيع، ستكون الحلقة مليئة بالاحداث الكبيرة خاصة بعد ان سيطر عثمان على العديد من أسياد القبائل التركية وأصبحوا يتبعونة ويسمعون كلامة وأوامرة في العديد من الأفكار والأقوال.

في هذه المقالة سوف يتم سرد العديد من المواقف عن الحلقة المقبلة من عثمان دراما 67 بجودة عالية، حيث ستكون هذه المواقف والأحداث هي عبارة عن تلخيص دقيق وواضح عن الحلقة بكافة التفاصيل.

بالإضافة للوجوه الجديدة في الحلقة الذي تأمروا مع نيكولا منهم كوسيس والبابا وغيرهم من الأعداء الصليبيين والبيزنطيين ورجال البابا والجواسيس الذين تسللوا للكاي وموقف عثمان من العديد من الأحداث التي حلت به وخاصة كمين كوسيس حول قتل رجال تورغروت وحصانة كاراييل الذي حزن عليه حزناً شديداً.


أهم أحداث دراما عثمان دراما 67 هذه الليلة

خلاف كبير بين مالهو وبالا، حيث عندما تعلم مالهون بأن بالا حامل فهي لا تريد ان يكون هناك شريك لإبنها أورهان في حياة زوجها عثمان، فتحاول مالهون في الإيقاع ببالا وجعلها تسقط جنينها عن طريق الحيل والمشروبات ولكنها تنجو من ذلك لأنها تعلمت الدروس والعبر من السابق حول تسميمها وشربها للسم وتساعدها عونجا في ذلك الأمر.

عثمان يتوعد لقاتل حصانة كارآييل بالإنتقام حيث حزن عليه حزناً شديداً عندما رأة معلقاً بالحبال وحول رقبته الحبل ومقتولاً، حيث قام الفريق الكامل بقيادة جيركوتاي بالبحث عن الفاعل ولكنهم لم يستطيعوا العثور علية وهذا يعني أن هناك من تسلل للقبيلة وقام بالفعلة هذه وقتل كارآييل ليكسر جناح عثمان، ولكن عثمان ما زال قوياً لا ينكسر.

كوسيس يوقع عثمان بالفخ، وذلك عندما قام تورغروت بأسر الاميرة أخت كوسيس من القافلة وحجزها عندة، فقام المجرم كوسيس بالذهاب لعثمان وبعد الحديث تعهد عثمان باحضارها له وبعدها ذهب لقبيلة تورغروت وجلبها وعند تسليمها قام كوسيس ببتر أصابع الأسرى والذين هم يعتبرون جنود المحارب تورغروت، وهنا قام الذراع الأيمن لعثمان بتسلم الأسرى وفي الطريق أوقعهم كوسيس بالفخ وقتل الجميع وعاد الذراع الأيمن لعثمان بهم شهداء.


تابع أحداث الليلة المثيرة من دراما عثمان دراما 67 هذه الليلة

تدور أحداث قوية وكبيرة بين عثمان وجنود نيكولا الذي قام بأسر تورغروت وهو قام بتسليم نفسة بعد ان قام نيكولا وجنودة بمداهمة قبيلة تورغروت وقتل جميع من فيها وعندما قام بوضع السيف على الأطفال جاء وقال له نيكولا استسلم ، فقام بتسليم نفسة كي لا يؤذي الأطفال والنساء.

وعندما علم عثمان بذلك الأمر أخذ على عاتقة أن يقوم بتحرير توغروت فقام بارسال أخية غوندوز كرسول ولكن دون جدوى ولم يقتنع نيكولا بذلك فجهز الغازي عثمان جيشة وسوف يحارب من أجل فك قيد أخية التركي وقال كلمته المشهور أن التركي لا يبقى أسيراً أيداً

والجدير بالذكر أن عثمان يواصل الفتوحات الإسلامية ويقضي على جميع الخونة في القبيلة والمتأمرين علية سواء من الداخل والخارج وسيواجه الكثير من الصعاب ولكنه ينجح في النهاية في تأسيس الدولة الإسلامية

تعليقات