تفاصيل حادثة أيتام خميس مشيط القصة الكاملة لحادث دار التربية والحقيقة وراء الاعتداء

A+AA-
جدول التنقلاخفاء

تفاصيل حادثة أيتام خميس مشيط القصة الكاملة لحادث دار التربية والحقيقة وراء الاعتداء

القصة الكاملة وراء الاعتداء على أيتام خميس مشيط في دار الرعاية، انتشرت في الساعات القليلة الماضية مقاطع فيديو عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي قد نشرها المعارض السعودي وعضو حزب التجمع الوطني عبد الله الجريوي، وأظهرت الفيديوهات المتداولة والمسربة من دار الأيتام الخاصة بالفتيات، توثق اقتحام عدد من قوات الأمن إلى ساحة دار الأيتام في منطقة خميس مشيط في المملكة العربية السعودية، وأظهرت الفيديوهات التي انتشرت عبر مواقع التواصل ومنصة "تويتر" كنار في الهشيم، اعتداء رجال الأمن على النساء والفتيات وقاموا بضربهن وسحلهن بشكلٍ بشع، وجاء ذلك بسبب إعلانهن الإضراب احتجاجًا على رفض إدارة دار الأيتام المتواجدات بها منحهن بعض الطلبات والحقوق التي طالبن بها، وأحدثت مقاطع الفيديو المسربة من داخل دار الرعاية جدلًا واسعًا في المملكة العربية السعودية، وغصبًا شديدًا من النشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبين بفتح تحقيق عاجل بشأن الحادث ومحاسبة المسؤولين ورجال الأمن وكل من له سلطة وراء حادث الاعتداء على الفتيات، ومطالبين القضاء بإيقاع أقصى عقوبة بحق المعتديين، وتزداد عمليات البحث عن أيتام خميس مشيط حيث تصدر وسم باسم أيتام خميس مشيط قائمة أبرز المواضيع في السعودية التي انتشرت عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" صباح اليوم الأربعاء. 


أثارت مقاطع الفيديو المتداولة عبر المنصات عبر نطاق واسع في المملكة السعودية خلال الساعات الماضية موجة غضب كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي دفع السلطات والأجهزة الأمنية التابعة للشرطة السعودية في فتح تحقيق فوري بالحادثة وتقصي الأخبار الواردة حول تعدي رجال الأمن على الفتيات في دار الأيتام بمحافظة خميس مشيط، وذلك من أجل اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق الاعتداء على الفتيات.


تشكيل لجنة متخصصة للتحقيق في حادثة أيتام خميس مشيط:

غضب واسع يجتاح مواقع تواصل الاجتماعي عقب تداول المقاطع المصورة عبر موقع "تويتر" حيث انتشر وسمًا عبر المنصة باسم أيتام خميس مشيط، وبدأ النشطاء حملة الدفاع عن فتيات الحادثة التن طالبن بحقوقهن الإنساني من أجل الحياة بكرامة وتحسين مستوى المعيشة لهن، وضجت الأخبار في المملكة العربية السعودية عقب الواقعة، وأصدر أمير منطقة العسير السعودية بيانًا فوريًا بفتح تحقيق رسمي في الحادثة الذي وقع في دار التربية الاجتماعية، وأكدت إمارة منطقة عسير في بيانٍ رسمي، بعد انتشار مقاطع فيديو وصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي توضح حقيقة الحادثة وتعرض رجال الأمن بضرب النساء، قرر الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز أمير منطقة العسير، بتشكيل لجنة للوقوف على الحادثة وفتح تحقيق في الواقعة ومحاسبة المسؤول وراء الحادث، وإحالة القضية لجهة الاختصاص لنظر فيها.


 عقب تداول مقاطع الفيديو التي تظهر اعتداء رجال الأمن على النساء والفتيات داخل دار التربية الاجتماعية ودار الأيتام بمحافظة خميس شميط السعودية، أخذ رواد والنشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي بتعليق على الواقعة وكيف يتم التعامل مع النساء، موجهين أصابع الاتهام لرجال الأمن والمسؤول خلفهم، كما انتشرت مقاطع الفيديو صباح اليوم الأربعاء.